مونتيسوري مصر

مشاكل القراء المسجلة

Delivered to your Doorstep

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

Saturday, March 28, 2009

"Metro" Egypt's first adult graphic novel on trial

Postponed to 4 April

تم التأجيل الى 4 أبريل


محاكمة مجدى الشافعى و محمد الشرقاوى - The Trial of Magdy El Shafee and Mohamed El Sharkawy


I wrote about this back in April 2008 when it first happened ... The beginning of the story and here and here

Today I learnt that their trial is on Saturday 28 ... quote from Magdy El Shafee

فوجئت بخبر استدعائى انا و ناشر "مترو" لجلسة محاكمه "مترو" يوم السبت القادم فى وقت انتهينا فيه من تجربة حميمية نتج عنها المعرض الذى ابهر الجميع بصدقه و عفويته - يمكنكم مشاهدته فى جوته وسط البلد - لكى اشعر اننى راض عن نفسىو راض عما افعلهو اترك الامر لرجال القضاء لكى يحسموا الامر تماما فنحن من نشرف هذا البلدلا الفاسدون و لا مسؤلى الامن و لا المحتكرون نحن من ننشر وجهها المضئ و على القضاء ان يحسم الامر يوم السبت القادم دعواتكم


Formal Statement from Mohamed El-Sharkawy:

Next Saturday March 28th, a court session has been scheduled for me as the legal representative of Malamih and Magdi El-Shafie the author of Metro. the interesting thing is that we are being tried with the same article of the law as if we are publishing, distributing and selling a porn magazine!!!!Anyone who can offer any help please let us know or contact Hisham Mubarak law center, other than that please forward this message to all concerned and interested.

السبت القادم ٢٨ مارس ٢٠٠٩ تقرر عقد جلسة لمحاكمتي بصفتي الممثل القانوني لدار ملامح للنشر ومجدي الشافعي مؤلف ورسام رواية "مترو" .المثير في الموضوع أن الماده التي يتم محاكمتنا بموجبها هي نفس المادة التي يحاكم بها من قام بتوزيع ونشر وبيع مجلات "بورنو"لكل من يستطيع تقديم العون والمساعدة يرجي الاتصال بنا او بمركز هشام مبارك للقانون..يرجي إرسال الرسالة لكل من يهمه الامر !شكر

More from Sharkawy

بعد أن صادرتها شرطة الآدابمحاكمة مؤلف وناشر رواية متروالقاهرة فى 27/3/2009في الوقت الذي نتطلع فيه جميعاً الي المزيد من الحريات وسقف أعلي لممارسة حقيقية في التعبير وبحرية عن كل ما يجول بخاطرنا لمصلحة هذا الوطن..تنظر محكمة جنح قصر النيل السبت القادم 28 مارس،القضية رقم 4732 لسنة 2008 جنح قصر النيل، والمتهم فيها كلا من"مجدى الشافعى" مؤلف رواية "مترو"،و"محمد الشرقاوى" ناشر الرواية،بعد أن احالتهم نيابة حوادث القاهرة للمحاكمة بعد أن اتهمتهم بأنهم" صنعا وحازا بقصد الاتجار والتوزيع مطبوعات منافية للآداب العامة بأن قام المتهم الأول(مجدى الشافعى) بتأليف كتاب"مترو" وضمنه عبارات منافية للآداب العامة وقدمه المتهم الثانى(محمد الشرقاوى) الذى قام بطباعته ونشره وتوزيعه.."،وطالبت النيابة بمعاقبة المبدعين بموجب المواد30 و171 و178 و198 من قانون العقوبات.وكانت الإدارة العامة لحماية الآداب(وهى إدارة تابعة لوزارة الداخلية) قد قامت بضبط مئات النسخ من رواية "مترو" فى ابريل الماضى(2008) بعد أن اقتحمت دار "ملامح" للنشر،وبعض المكتبات منها مكتبة الشروق،ومكتبة الديوان،وحررت محضراً وعرضته على النيابة العامة والتى استدعت كلا من"مجدى الشافعى" و"الشرقاوى"،للتحقيق معهم،ثم صدر قرار رئيس محكمة جنوب القاهرة بتأييد ضبط ومصادرة الرواية.وفى يونيه الماضى(2008) تقدم أحد محامو الحسبة،ببلاغ للنائب العام ضد مؤلف الرواية وناشرها،وقد أرفق البلاغ بالتحقيقات،ثم قررت النيابة العامة تقديم"مجدى الشافعى"،و"الشرقاوى" للمحاكمة أمام محكمة جنح قصر النيل.أن دار"ملامح" للنشر،والمبدع"مجدى الشافعى"و"مركز هشام مبارك للقانون"،يعلنوا عن حاجتهم لدعم كافة المهمومين بحرية التعبير،للدفاع عن حرية التعبير والإبداع،وخاصة أن الرواية يتربص بها بعض المحتسبين،كما يعلنوا بأن محاكمة رواية "مترو" لن يزعزع ايمانهم بحرية الإبداع كما وردت بالدستور المصري بالمادة 49 وكذلك بالمواثيق الدولية لحقوق الإنسان.للاستفسار يمكنمكم الاتصال

0106888331

0107920678

0120624003

0225758908


Facebook: http://www.facebook.com/editevent.php?eid=60328284170#/event.php?eid=60328284170

1 comment:

rogerwilco77 said...

The absolute saddest part about this entire story is that I had never heard about it before I read it from you...and I don't see it any place else in the news. I don't necessarily expect every news source to carry it, but you would think that a supposedly bipartisan source like Aljazeera or the Free press would be running it.
The worst tragedy here is that nobody knows about it. Without anyone knowing about it, nothing will ever be done to change it. Do we really live in such a climate of fear that people are so afraid to talk about actual important issues that they just avoid them for their own 'safety'? I wonder how we'd each feel if we were the ones on trial and everyone was avoiding us.