مونتيسوري مصر

مشاكل القراء المسجلة

Delivered to your Doorstep

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

Wednesday, May 27, 2009

السحاتيت تلم الشحاتين

السحاتيت تلم الشحاتين
مقال مروة رخا لمجلة احنا - مايو2009


أنا دايما بقول إن أنا خبيرة تسويق و علاقات عامة قبل ما أكون كاتبة و لا مذيعة و لا غيره. ال 15 سنة اللى فاتوا من عمرى مش ممكن أمسحهم و أعتبر نفسى بنت إمبارح ... بس أنا من ساعة ما دخلت وسط الكتاب و المدونين و أنا أسمع كلامهم أصدقهم أشوف أمورهم أستعجب ... و بعدين بصيت على حال المصريين عموما لقيت إن فى جين ندالة و جين لا مبالاة و جين هلامى مالهوش اسم هما سبب الفقر و الجهل و المعاناة اللى المصرى قايم نايم فيهم. فقررت الشهر ده أفكر الناس بشوية مبادئ هى سبب نجاح أى شركة أو بلد أو إنسان ... لان أنا فعلا اتخنقت من السلبية

If you pay Peanuts ... you get Monkeys
بالبلدى: السحاتيت تلم الشحاتين - سحاتيت جمع سحتوت


سؤال يطرح نفسه: المصرى ليه رخيص؟ ليه العشرة مليون منه بقرش؟ ليه لا له دية و لا له سعر؟
أقول لكم ليه .. علشان مش عامل لنفسه قيمة .. علشان بيرضى بقليله - مش من باب القناعة بل من باب الرمرمة و الخيبة و فراغة العين. أنا مش عايزة حد يزعل منى .. احنا بنتكلم. يا ترى ايه اللى هيحصل لو 20 مليون مصرى اتفقوا انهم مش هيشتغلوا بملاليم؟


مثال حى: التليفزيون المصرى و القناوات الخاصة المملوكة لمصريين ... ليه مش بيدفعوا للضيوف؟ ليه بتعاملوا مع الضيف كأنه لا وراه شغلة و لا مشغلة و الطبيعى انه يقوم يفز يطلع فى التليفزيون و يبوس ايده وش و ظهر لانهم عبروه؟
الشهر اللى فات و تحت ضوء التطويرات بالتليفزيون القناة الأولى و التانية اكتشفونى و المعدين اتفجأوا لما سألت عن الفلوس و كان الرد "ده التليفزيون المصرى" - شهادة الفقر اللى ملهاش معنى

1 comment:

Bastawisi said...

بصراحة فكرة ضيف ياخد فلوس فكرة مقززة بالنسبة لي